الحلقة الخامسة: المبدعون – عبد الله بن مبارك 2


تاريخ النشر: - تاريخ التعديل:

محتوى الحلقة


المحتوى

تعرفنا في الحلقة الماضية عن جوانب في سيرة الإمام عبد الله بن مبارك، أهمها:

  • الأسرة الصالحة وأثرها في نشأته
  • الموهبة في الحفظ والذكاء واستثماره لها في طلب المعالي
  • المكانة التي نالها وتوازنه في العلم والعبادة والكرم والجهاد

واليوم نتابع في حديثنا عن هذا المبدع العظيم، فهيا بنا..

محاور الحلقة

مناقب الإمام عبد الله بن مبارك

  • كثير النصح والحب للناس: يقول: (ليت الله يجعلني فداء لأمة محمد -صلى الله عليه وسلم-).
  • رقيق القلب غزير العينين: إذا قرأ كتاب الرقاق بكى حتى لا يستطيع أخد سؤاله.
  • بطلاً مجاهداً يسقط أمامه أقوى الفرسان.
  • يعظم حديث رسول الله -صلى الله عليه وسلم- ويوقر آل بيته الكرام.
  • منهجه فيما وقع بين الصحابة من خلاف: (يقول: فتنة ولا أقول أن واحداً منهم مفتون)، كيف ذلك؟!
  • إذا ختم القرآن دعا في سجوده.

من أقوال وحكم الإمام عبد الله بن مبارك

  • الحبر في الثوب خلوق العلماء.
  • من استخفَّ بالعلماء ذهبت آخرته، ومن استخفّ بالأمراء ذهبت دنياه، ومن استخفّ بالإخوان ذهبت مروءته.
  • دار بينه وبين الفضيل بن عياض حوار حول العبادة والجهاد فقال له:
  • يا عابد الحرمين لو أبصرتنا … لعلمت أنك في العبادة تلعب
  • من كان يخضب جيده بدموعه … فنحورنا بدمائنا تتخضب

رحم الله الإمام عبد الله بن مبارك وجعلنا نقتدي بهمته وإرادته وتوازنه في الحياة.

 

شاركنا ماتعلمت وفهمت من هذه السلسلة في التعليقات
لمتابعة سلسلة المبدعون كاملة على اليوتيوب