الحلقة الرابعة وعشرون : كيف حرّر المنصور مدينة سانتياغو ؟


تاريخ النشر: - تاريخ التعديل:

محتوى الحلقة


جدول المحتوى

لم يمت أبي عامر المنصور إلا وقد خاض ما يزيد عن 50 معركة، إذ كانت حياته مليئة بالجدِّ والجهاد، وقد أعاد الله عزّة المسلمين في الأندلس على يديه، وكان فتح مدينة سانتياغو المقدسة أحد أعظم اِنجازاته، وأظهر فيها أخلاق المسلمين في حفظ المقدسات واحترام الأديان.

محاور الحلقة

فتح مدينة سانتياغو المقدّسة

عزم المنصور على فتح مدينة سانتياغو عام 387 هـ، وهي المدينة التي خرجت عن سيطرة المسلمين لمدة 300 عامًا، وكانت فكرة غزوها أمرٌ صعب بسبب الطبيعة الجغرافية الوعرة، وكثرة الأنهار بينها وبين الأندلس، ومع ذلك أصرّ المنصور على غزوها وأظهر فيها حنكة عسكرية عالية، فكيف اجتاز الأنهار في أيام قليلة؟

 

تحريك جيش من أجل امرأة

من القصص المميزة التي تروى في أثر المنصور، عندما علم بوجود عجوز مسلمة محتجزة في أحد الكنائس لدى العدو، فقام بتشكيل جيش وكان على رأسه وتوجه به لتحريرها.