الحلقة السابعة عشر : فتح تستر ولقاء عمر مع الهرمزان وعزل سعد عن الكوفة


تاريخ النشر: - تاريخ التعديل:

محتوى الحلقة


المحتوى

صحابيّ جليل، وخليفة راشد، كان مثالًا ونموذجًا للمؤمن القويّ، الذي لا يخشى في الله لومة لائم، بلغت شهرته الآفاق، وسمعت بسيرته الدّنيا، وخلّده التّاريخ الإسلامي كواحد من أعظم الخلفاء والقادة، وأكثرهم عدلًا وتقوى “الفاروق عمر بن الخطّاب“.

فتح تستر

ضرب الحصار عليها، وما قصة الرجل الذي دل المسلمين على المدخل السري، واستسلام الهرمزان، واستشهاد البراء بن مالك بعد دعائه بالنصر للمسلمين.

الهرمزان في مقابلة عمر

ماذا قال الهرمزان عن عمر؟ وماذا فعل عمر معه؟

وماهي الحيلة التي فعلها الهرمزان حتى لا يقتل؟

قصةالتمثال في بيت الهرمزان،

مشورة الاحنف بن قيس في توسيع رقعة الفتوح شرقا للقضاء على يزدجرد.

عزل سعد

شكاية أهل الكوفة على سعد وقضاء عمر بين سعد واهل الكوفة.