الحلقة الثامنة: المبدعون – الليث بن سعد


تاريخ النشر: - تاريخ التعديل:

محتوى الحلقة


جدول المحتوى

برنامج المبدعون نتعرف فيه على شخصيات تاريخية، من خلال سيرتها وأهدافها وإنجازاتها ولكن الأهم أننا نتعرف على أسرار عظمتها؛ لننقلها لأبنائنا فيقتدون بها ويسيرون على نهجها.

في هذه الحلقة سنتكلم عن عالم وفقيه الديار المصرية ومحدثها، إنه الإمام الليث بن سعد.

محاور الحلقة

رحلة الإمام الليث بن سعد في طلب العلم

سافر وهو ابن 20 سنة إلى مكة المكرمة وتعلم من الإمام الزهري، والسفر هام جداً في صقل المبدعين وبناء شخصيتهم ويزيدهم فهماً واطلاعاً وقدرة على التأثير في الناس.

مناقب الإمام الليث بن سعد

  • شهد له بصحة الرواية في الحديث الإمام أحمد بن حنبل.
  • كان أهل مصر ينتقصون سيدنا عثمان بن عفان حتة نشأ فيهم الليث وحدثهم عن مناقبه فكفّوا عن ذلك.
  • كان تاجراً غنياً سخّر ماله لخدمة العلماء فيتفرغوا لخدمة العلماء.
  • كان حريصاً في استغلال وقته فجعله في أربعة مجالس: مجلس للسلطان، ومجلس أصحاب الحديث، ومجلس للمسائل وحوائج الناس، ومجلس لأهله.
  • أعجزت الرشيد مسألة فجمع لها العلماء فما أجابه إلا الليث بن سعد.
  • طلب منه أبو جعفر المنصور حكم مصر فعفّ عن ذلك.
  • قال فيه الإمام الشافعي: (الليث بن سعد أفقه من مالك ولكن تلاميذه لم يقوموا به).

لقراءة قصة الإمام الليث بن سعد مكتوبة

رحم الله الإمام الليث بن سعد وجمعنا به مع رسول الله صلى الله عليه وسلم