الجزء الثالث والثلاثون : 33 : هجوم الخوارج على عثمان وهو يخطب في مسجد رسول الله


تاريخ النشر: - تاريخ التعديل:

محتوى الحلقة


نموذج خاص من نماذج الشخصيات الناجحة التي قدمها الإسلام للأمة، جمعت فيه صفات عظيمة، وأخلاق رفيعة، ومكانة عالية، وعقل راجح، خولته لأن يكون صاحب سابقة في الإسلام، وثالث الخلفاء الراشدين لرسول الله ﷺ، ناهيك عن كونه صهر النبي ﷺ  على بناته رقية ثم أم كلثوم.

سيرة أمير المؤمنين عثمان بن عفان

 هجوم الخوارج على عثمان وهو يخطب في مسجد رسول الله

اشتدت الأحداث بهجوم الخوراج على الخليفة عثمان بن عفان في مسجد رسول الله وهو يخطب، وحصارهم له، وهددوه بالقتل إذا لم يعزل نفسه .. فماذا حدث؟

محاور الحلقة

  • إصرار رؤوس الفتنة على قطع كل السبل التي حاول بها عثمان بن عفان إخماد الفتنة، وخيروه بين عزل نفسه أو قتله.
  • رفض عثمان بن عفان عزل نفسه، وقال: “لا أنزع سربالاً سربلنيه الله”
  • حصار أهل الفتنة لعثمان وتعديهم عليه في مسجد رسول الله وهو يخطب. 
  • إصرار عثمان رضي الله عنه على عدم الصدام، وأمره لأهل المدينة بالرجوع، ولزومه داره.