سلمان الفارسي والتضحية من أجل الفكرة
تاريخ النشر: - تاريخ التعديل: - قصة وفكرة - جديدنا

بعض البشر يضحي بكل القيم من أجل الدنيا، فيقدم على اقتراف المحرمات من أجل المال والقوة، وهناك بعض البشر من يضحي بكل ما يملك، حتى بحريته؛ بحثا عن فكرة الحق.

وأي رائد في هذا المجال أفضل وأعظم من الباحث المسافر الحر المستعبد سلمان الفارسي رضي الله عنه؟!

فما سبب ريادته؟ وبماذا ضحى من أجل فكرته؟ في بضعة أسطر نعيش معه لننهل من خبرته.

 

والد سلمان الفارسي

ولدسلمان الفارسي في أصبهان من بلاد فارس. كان والده دهقان القرية (رئيسها)، وكانت له القيادة (سياسية ومالية ودينية)، فكان غنيًا وجيهًا، وقد اجتهد سلمان في المجوسية فكان قيِّمًا على النار (يضرمها حتى لا تنطفىء)، وهذا يدل على مكانة سلمان ودرجته العالية من التدين، فإخلاصه في المجوسية يدل على أهمية الدين والعقيدة في حياته، ومن كان مخلصًا لعقيدته يصعب عليه أن يفارقها إلى عقيدة وفكر يخالفان ما كان يؤمن به.

 

نقطة التحول في حياة سلمان

كان لوالده ضيعة يرعى شؤونها، شُغِل عنها ذات يوم فطلب من سلمان أن يأتي الضيعة ويهتم بها، امتثل سلمان لأمره والده وخرج إلى الضيعة، لكنه في الطريق وجد كنيسة، وسمع أصواتًا وألحانًا تنبعث منها، فدخلت الأصوات إلى قلبه فجلس يستمع خاشعًا بكل جوارحه، وحدث نفسه بأن هذه الأصوات والصلوات خير من الذي نحن عليه (الفطرة السليمة)، ثم بقي حتى ذهب الناس إلى منازلهم، وجلس هو مع الأسقف يسأله عن هذا الدين؟ فأخبره الراهب بشكل مفصل، وأعلمه أنّ أصل دينهم في الشام.

فائدة: في رحلة البحث عن الحق: كلما كان الباطل بعيدًا عن الفطرة، كلما سهل القضاء عليه.

في دين الإسلام: كلمة التوحيد تبدأ بنفي الشريك عن الله (لا إله)، فإذا وصلنا إلى قناعة نفي الشريك؛ عندها نثبت وحدانية الله (إلا الله)، فالله هو المعبود والمقصود.

عاد سلمان إلى والده في المساء، وأخبره ما كان من أمره، فغضب والده ونهره، وأمره ألا يعود إلى الكنيسة أو إلى هذا الكلام مرة أخرى، وخاف عليه كثيرًا فقيده بالسلاسل، لكن قيود سلمان لم تكن فقط هذه السلاسل؟ بل (قيد المجوسية – قيد الغنى – قيد محبة والده له – بالإضافة إلى قيد الحديد حول يديه).

 

تنويه

لابد لنا من تسليط الضوء على طريقة معالجة المشكلة (والد سلمان لقضية سلمان) نموذجًا:

المشكلة = هي فكر وعقيدة، هي فكرة عقلية// علاجها = حوار هادئ بناء، يسعى فيه المرء لاقناع الطرف الآخر بفكره، برفق ولين وبيان الجوانب المشرقة فيه.

أما ما فعله والد سلمان فهو ما يفعله كثير من الناس في كل زمان (أسلوب القمع، وتكميم الأفواه، وإغلاق العيون، وإبطال العمل بالعقل)، وهذا الأسلوب الخاطىء سيجعل الطرف الآخر متمسكًا بفكره ومعتقده، بل ومنافحًا عنه.

 

رحلة سلمان الفارسي للبحث عن الحق

أرسل سلمان إلى راهب الكنيسة، بأن يعلمه عن أي قافلة متجهة إلى الشام، فأعلمه ذاك الأسقف عن قافلة متجهة إلى الشام  في يوم محدد، فتحايل سلمان على قيوده وتخلص منها، ثم انطلق ولحق بالقافلة إلى الشام.

 

سلمان الفارسي في الشام

عندما وصل إلى الشام سأل عن أفضل من يخدم الدين؟ فدلوه على الأسقف، فأتاه وقال له: جئت أخدم هذا الدين، فقبله الأسقف، وأقام عنده في الكنيسة، فكان رجل سوء يأمر الناس بالصدقة للمساكين، ثم يأخذها هو لنفسه، فأبغضه سلمان، فلما مات الأسقف وحزن عليه الناس، أخبرهم سلمان أنه كان رجل سوء، ودلهم على مكان الذهب والأموال، فلما وجدوا الذهب أخذوا يرجموا جسده الأسقف.

فائدة: هل ترك سلمان فكرة هذا الدين بعد ضلال أحد قدوات ها الدين؟

والجواب لا، لأن العاقل يرتبط بالفكرة لا بالأشخاص، يتبع الفكرة ولا ينفك عنها بزوال الأشخاص أو بضلالهم.

استلم أسقف آخر الكنيسة، ودخل سلمان في خدمته، فكان رجلًا صالحًا تقيًا محبًا للخير، فأحبه سلمان، لكن ما لبث أن حضرته الوفاة، فقال له سلمان: دلني على رجل مثلك؟ فقال: لا أعلم رجلاً بقي على ما أنا عليه إلا في الموصل، فلما مات الأسقف سافر سلمان إلى الموصل.

 

سلمان الفارسي في الموصل

وصل سلمان إلى الموصل واجتمع بالأسقف، وأخبره خبره، فوافق الأسقف على خدمة سلمان له، فكان بحق مثل صاحبه في الصلاح وخدمة الدين، ثم حضرته الوفاة، فسأله سلمان: من يتبع؟ فدله على رجل في “نصيبين”، فلما مات الأسقف سافر سلمان إلى نصيبين.

فائدة: صاحب الفكرة ينبغي له أن يصحب من يعينه على الالتزام بفكرته، ويأخذ بيده، ويكون سندًا له، ابحث عن الذين يؤمنوا بالقيم والأفكار.

 

سلمان الفارسي في نصيبين

وصل سلمان إلى نصيبين واجتمع بالأسقف، وأخبره خبره، فوافق الأسقف على خدمة سلمان له، فكان بحق مثل صاحب الموصل في الصلاح وخدمة الدين، ثم حضرته الوفاة، فسأله سلمان: من يتبع؟ فدله على رجل في عمورية، فلما مات الأسقف سافر سلمان إلى عمورية.

 

سلمان الفارسي في عمورية

وصل سلمان إلى الأسقف الموصى به، وأخبره بقصته، فوافق الأسقف على خدمة سلمان له، فكان بحق مثل صاحبه في الصلاح وخدمة الدين، ثم حضرته الوفاة، فسأله سلمان: من يتبع؟ فقال له: أي بني، والله ما أعلم أصبح أحد على مثل ما كنا من الناس آمرك أن تأتيه، ولكنه قد أظل زمان نبي مبعوث بدين إبراهيم يخرج بأرض العرب، مهجره إلى أرض بين حرّتين بينهما نخل، به علامات لا تخفى:

(يأكل الهدية، ولا يأكل الصدقة، وبين كتفيه خاتم النبوة)، فإن استطعت أن تلحق بتلك البلاد فافعل، ثم مات الأسقف.

 

قصة إسلام سلمان الفارسي

عند موت راهب عموريّة، صَحب سلمان أُناساً من العرب من قبيلة كلب، وعرض عليهم أن يُعطيهم ما معه من غنم وبقر مقابل أن يأخُذوه معهم إلى بلادهم، فقبلوا بذلك.

استعباد سلمان الفارسي

عند وُصول القافلة إلى وادٍ بين المدينة والشام يُسمّى وادي القُرى، باعوه إلى رجلٍ من اليهود، فكان عنده ورأى النخل، فرجى أن يكون البلد الذي وصفه له صاحب عمورية، الذي قاله له ما بين لابتيها.

فبينما سلمان عنده إذ قدم عليه ابن عم له من بني قريظة، فابتاعه منه فأخذه إلى المدينة، وعندها رأى سلمان النخل الذي وصفه له الراهب.

 

سلمان الفارسي في يثرب

يقول سلمان عن مقدمه إلى يثرب: فو الله ما هو إلا أن رأيتها فعرفتها بصفة صاحبي لها، فأقمت بها، وبعث رسول الله فأقام بمكة ما أقام، ولا أسمع له بذكر مما أنا فيه من شغل الرّق، ثم هاجر إلى المدينة، فو الله إني لفي رأس عرق لسيدي أعمل فيه بعض العمل، وسيدي جالس تحتي، إذ أقبل ابن عم له حتى وقف عليه، فقال: يا فلان قاتل الله بني قيلة! والله إنهم لمجتمعون الآن بقباء على رجل قدم من مكة اليوم، يزعمون أنه نبي.

قال سلمان: فلما سمعتها أخذتني الرّعدة، حتى ظننت أني ساقط على سيدي، فنزلت عن النخلة فجعلتني أقول لابن عمه: ماذا تقول ماذا تقول؟ قال: فغضب سيدي فلكمني لكمة على وجهي، ثم قال: ما لك ولهذا؟ أقبل على عملك! فقلت: إنما أردت أن أستثبته عما يقول.

 

قصة سلمان الفارسي مع الرسول

قال: وقد كان عندي شيء قد جمعته، فلما أمسيت أخذته ثم ذهبت به إلى رسول الله ﷺ وهو بقباء، فدخلت عليه فقلت له: إنه قد بلغني أنك رجل صالح، ومعك أصحاب لك غرباء ذوي حاجة، وهذا شيء كان عندي للصدقة، فرأيتكم أحق به من غيركم، قال: فقربته إليه، فقال رسول الله لأصحابه: كلوا وأمسك يده فلم يأكل، فقلت في نفسي: هذه واحدة.

ثم انصرفت عنه فجمعت شيئًا، وتحول رسول الله ﷺ إلى المدينة، ثم جئته فقلت له: إني قد رأيتك لا تأكل الصدقة! وهذه هدية أكرمتك بها، قال: فأكل رسول الله ﷺ منها، وأمر أصحابه فأكلوا معه، فقلت في نفسي: هاتان ثنتان.

قال: ثم جئت رسول الله ﷺ وهو ببقيع الغرقد، وقد سمع جنازة رجل من أصحابه، وعليه شملتان، وهو جالس في أصحابه، فسلمت عليه، ثم استدبرته أنظر إلى ظهره: هل أرى الخاتم الذي وصف لي صاحبي؟

فلما رآني رسول الله استدبرته عرف أني أستثبت في شيء وصف لي، فألقى رداءه عن ظهره، فنظرت إلى الخاتم فعرفته، فأكببت عليه أقبله وأبكي، فقال لي رسول الله: تحول، فتحولت بين يديه، فقصصت عليه حديثي، فأعجب رسول الله ﷺ أن يسمع ذلك أصحابه.

 

من احترقت بدايته أشرقت نهايته

هذا الباحث عن فكرته سلمان الفارسي: احترقت بدايته بين أسفار وخدمة لرجال الكنائس الصالح منهم والطالح، ثم احتراقه بسجن الرق والعبودية وهو الحرّ الغني، لكن الله كافأه وأشرقت نهايته بوقوفه أمام أعظم رجال التاريخ وأحبهم إلى الله سبحانه وتعالى، حتى غدا من آل بيت رسول الله.

نعم وصل إلى فكرته ومعتقده ومبتغاه في النهاية.

 

تحرر سلمان الفارسي من الرق

طلب النبي ﷺ من سلمان أنْ يكاتب سيده على التحرر من رقّه، فطمع سيده اليهودي وطلب منه بيضة من الذهب، فطلب النبي ﷺ من أصحابه أن يعينوا سلمان على نيل حريته، فلبوا النداء وجمعوا له الأموال والذهب، وأعتقوا أخاهم، فتحرر في السنة الثالثة للهجرة، وغاب عن النبي ﷺ فقط في غزوتي بدر وأحد بسبب رقه، لكنه شهد مع النبي كل غزواته، وتوفي رسول الله ﷺ وهو عنه راض.

 

وفاة سلمان الفارسي

عمّر سلمان حتى خلافة عثمان رضي الله عنهم، عاش أكثر من (120) عامًا.

 

خواطر من وحي بحث سلمان وراء فكرته

  • ابحث عن الفكرة السليمة واستمسك بها.
  • إياك أن تطغى عليك المادية، ولا تستسلم لمتطلبات العيش فقط.
  • لا تكن كبعض البشر تعيش لتأكل وتشرب فقط، بل كن رائدًا يشار إليك بالبنان، قاصدًا وجه الله.
  • إياك أن تغلق حواسك عن اتباع الحقيقة، واطلبها أنى وجدتها دون تكبر عمن تأخذها.
  • لابد من قراءة التجارب والخبرات السابقة، وسؤال العلماء والحكماء حتى تصل إلى فكرتك.

 

وأخيرًا إذا آمنت بفكرة فعليك أن تعيش لأجلها، وتضحي لأجلها بلا تردد، ثم تموت لأجلها

وفي الختام: لا تنس مشاركة هذه المقالة مع الأصدقاء

كما يمكنكم الاستفادة والاطلاع على المزيد من المقالات:

الايمان وأهدافه و الإمام أبو حنيفة وعلاقة العقل بالدين و جائزة نوبل (علاقة الديناميت بالانسانية)

الأسئلة الشائعة

ماذا كان يعمل والد سلمان الفارسي؟

كان والده دهقان القرية (رئيسها)، وكانت له قيادة (سياسية ومالية ودينية)

كيف تحول سلمان من المجوسية إلى النصرانية؟

كان لوالده ضيعة يرعى شؤونه، شُغِل عنها ذات يوم فطلب من سلمان أن يأتي الضيعة ويهتم بها، في الطريق وجد كنيسة، وسمع أصواتا وألحانا تنبعث منها، دخلت الأصوات إلى قلبه فجلس يستمع خاشعا بكل جوارحه، وحدث نفسه بأن هذه الأصوات والصلوات خير من الذي نحن عليه (الفطرة السليمة)،

لماذا سافر سلمان الفارسي في الشام؟

بحثا عن الدين الحق الذي أخبره عنه الراهب أن مصدره الشام

لماذا سافر سلمان الفارسي إلى الموصل؟

ليلتحق بالأسقف الذي بقي على دين ابراهيم كما أخبره أسقف الشام

كيف تحول سلمان من حر إلى عبد يباع ويشترى؟

عند موت راهب عموريّة، صَحب سلمان أُناساً من العرب من قبيلة كلب، وعرض عليهم أن يُعطيهم ما معه من غنم وبقر مقابل أن يأخُذوه معهم إلى بلادهم، فقبلوا بذلك. عند وُصول القافلة إلى وادٍ بين المدينة والشام يُسمّى وادي القُرى، باعوه إلى رجلٍ من اليهود، فكان عنده ورأى النخل، فرجى أن يكون البلد الذي وصفه له صاحب عمورية، الذي قاله له ما بين لابتيها.

ما قصة سلمان الفارسي مع الرسول ؟

أراد أن يختبر العلامات الدالة على نبوة الرسول، فأتاه بتمر وقال له هو من تمر الصدقات، فما أكل منه النبي وقربه لأصحابه، فقال سلمان هذه واحدة.
ثم أتاه بتمر وقال هذا هدية فأكل منه النبي، فقال وهذه الثانية.
ثم كان يتحين الفرصة لرؤية خاتم النبوة بين كتفي رسول الله وتم له ذلك والنبي في بقيع الغرقد، فأسلم سلمان.

اترك تعليقاً