الحلقة التاسعة والأربعون : بدء الهجمات النصرانية على مدينة غرناطة


تاريخ النشر: - تاريخ التعديل:

محتوى الحلقة


جدول المحتوى

يُكمل الدكتور طارق السويدان حديثه عن تلك الصراعات الداخلية التي كانت تُمزّق صفوف النصارى، والتي ساهمت بشكلٍ كبير في صمود المسلمين ضمن غرناطة، حيث أنهم لم يصمدوا بفضل جهودهم وإيمانهم، بل باِنقسام النصارى واِنشغالهم، حتى جاء حاكم جديد يُلقب بـ “سيو الناسك”، الرجل الذي أعاد توحيد النصارى وبدأ بشنِّ هجماته على المسلمين.

محاور الحلقة

  • هجوم “سيو الناسك” على غرناطة عام 793 هـ، ومقتله على يد المسلمين.
  • وفاة أبو الحجاج حاكم غرناطة، وبداية الصراع على السلطة بين أبنائه من بني الأحمر.
  • الحاكم النصراني الجديد يوحنا الثاني يبدأ بشنّ الغارات على غرناطة.
  • محمد السابع يوصي بقتل أخيه الأكبر يوسف الثالث في السجن خوفاً من خروجه وتمرّده.
  • تدخل النصارى بالصراعات الداخلية بين المسلمين.
  • وجود فرص عديدة للمسلمين لاسترداد الأراضي المحتلة من قبل النصارى إلّا أنهم انشغلوا بقتال بعضهم البعض.
  • زيادة وحشية النصارى ضد المسلمين في المدن المحتلة، وظلمهم الشديد ومنع الإظهار العلني للشهادة.
  • إصدار فتوى العالم أحمد التلمساني بوجوب هجرة المسلمين للحفاظ على دينهم.