الحلقة التاسعة والعشرون: زكريا وابنه يحيى عليهما السلام


تاريخ النشر: - تاريخ التعديل:

محتوى الحلقة


المحتوى

يقول الله تعالى ” نحن نقص عليك أحسن القصص بما أوحينا إليك هذا القرآن وإن كنت من قبله لمن الغافلين ” وقال تعالى ” فاقصص القصص لعلهم يتفكرون ”
قصص فيها معاني ودورس وعبر وليست للتسلية بل لتثبيت معاني الإيمان وتعليم المؤمنين على مدى الزمان كيف يتعاملون مع أعداء الإسلام والمخالفين والطغاة لأن قصص الأنبياء على مر الأزمان هي نموذج حي لهذا التاريخ العظيم الذي حرف بفعل البشر

زكريا ويحيى عليهم السلام

  • وكانوا من عائلة شريفة وكبيرة معروفة وهي عائلة آل عمران
  • وكانوا ينذرون الأولاد لخدمة بيت المقدس
  • فإمرأة عمران نذرت طفلها الذي ستلده لله تعالى ولخدمة بيت المقدس فلما ولدت تفاجأت بالمولود فكانت طفلة
  • كيف كفل الله زكريا مريم عليهما السلام
  • تمني زكريا للولد وما هي الآية التي جعلها الله لزكريا.
  • ماذا طلبت المرأة الفاجرة مهرا لها؟

عيسى عليه السلام

  • مريم وروح القدس وكم كان عمرها عند الحمل؟
  • هروب مريم إلى بيت لحم، ومن الذي ناداها من تحتها؟
  • مريم وقومها.
  • عيسى يتكلم في مهده.
  • في أي سن بُعث عيسى؟
  • تآمر اليهود على عيسى؟
  • من الذي ضحى بنفسه مكان عيسى؟

لمتابعة الحلقات كاملة على اليوتيوب