الحلقة الثالثة والعشرون: صفات التحكم التصحيحي 1 – نورك فينا


تاريخ النشر: - تاريخ التعديل:

محتوى الحلقة


الحلقة الثالثة والعشرون: صفات التحكم التصحيحي (1) – نورك فينا

يتحدث الدكتور طارق سويدان في هذه الحلقة عن أسماء الله الحسنى تحمل صفات مميزة، يمكن أن تساهم في التحكم التصحيحي.

  • صفات التحكم التصحيحي في أسماء الله الحسنى
  1. القهار: هو الذي يعلو في قهره قوته فلا غالب له ولا منازع له، بل كل شيء تحت قهره وسلطانه فهو الذي خضعت له الرقاب وذلت له الجبابرة، وعنت له الوجوه، ودانت له الخلائق.
  2. المؤخر: هو الذي يؤخر ما يجب تأخيره من شيء على من أحب وكيف أحب، وهو سبحانه ينزل الأشياء منازلها فيقدم ما شاء منها، ويؤخر ما شاء، فيؤخر الأرزاق بأنواعها لمصلحة العباد.
  3. المانع: هو الذي يمنع العطاء عمن يشاء ابتلاءً له أو حماية له، وهو الذي يمنع البلاء حفظاً وعنايةً، فيمنع الخير ويمنع البلاء وكلاهما لمصلحة العباد.
  4. الضار: هو الذي يقدر الضر ويوصله إلى من يشاء من خلقه، وهذا الذي يراه الناس ضرراً إنما يفعله الله تعالى لمصلحتهم.
  5. المنتقم: هو الذي يقصم ظهور الطغاة ويشدد العقوبة على الظالمين ليأخذ الحق للمظلومين، والانتقام أشد من العقوبة، فالمنتقم هو الذي يعاقب عقوبة تمنع المعاقب من أن يقع في المعصية أو يظلم الناس مجدداً.
  6. الجبار: الذي يجبر كسر المنكسرين ويزيل ما بهم، ويعوضهم ويمنحهم الرضا والصبر، وهو الجبار الذي لا يقهر الجبابرة ويغلبهم بجبروته وعظمته.

هذه الصفات من أهم الصفات التي لا يمكن الاستغناء عنها لأنها تعيد توازن الإنسان، وتحركاته، ونحن نمنع الأطفال عن أشياء يحبونها بسبب المضرة التي تتسبب بها.

  • مهارات الذكاء العاطفي الاجتماعي:
  1. تطوير الآخرين: تعليم وتدريب وتعرضيهم لتحديات من أجل التطور.
  2. ومهارات القيادة: ارشاد الآخرين واصلاحهم

معاني جميلة وطرح مميز، يعرضها الدكتور طارق سويدان لمهارات التحكم التطبيقي المأخوذة من صفات أسماء الله الحسنى.