الحلقة الخامسة عشر: سيرة الإمام احمد بن حنبل – بداية تصدي الإمام للفتنة


تاريخ النشر: - تاريخ التعديل:

محتوى الحلقة


الحلقة الخامسة عشر: بداية تصدي الإمام للفتنة

صمد الإمام أحمد ابن حنبل ومحمد ابن نوح في وجه هذه الفتنة، وأخذا هذان العالمان إلى المأمون وكان في طرسوس في الشام، وعند وصولهم إلى المأمون أقبل عليه خادم من خدام المأمون ويقول يعزّ علي يا أبا عبد الله، إن المأمون قد سل سيفاً لم يسله قبل ذلك، وإنه يقسم بقرابته من رسول الله صلى الله عليه وسلم، لإن لم تجبه إلى القول بخلق القرآن ليقتلنك بذلك السيف.

فقام الإمام أحمد للصلاة ودعا الله سبحانه اللهم إن يكن القرآن كلامك غير مخلوق فكفنا، وما انتهى الإمام من صلاته إلا والأصوات تتعالى وإذا الخبر بموت المأمون، وبعدها أرجعوهما إلى سجن الرقة إلى أن ينظر الخليفة الجديد المعتصم ماذا ينوي أن يفعلوا بهما.