الحلقة الرابعة والأربعون: الاتفاق بين أم المؤمنين عائشة والصحابة على الخروج لأخذ الثأر لعثمان


تاريخ النشر: - تاريخ التعديل:

محتوى الحلقة


راسل الإمام علي بن أبي طالب سيدنا معاوية على مدى شهور، فكان لا يقابل الرسل. عندها، وحرصاً على وحدة الأمة، قرر اِخضاع الشام بالقوة، فأرسل إلى واليه بمصر، و واليه بالكوفة، أن يرسلا له جيشاً لقتال الشام.

 

وخلال هذه الأحداث كان الزبير و طلحة يتشاوران مع السيدة عائشة، واتفقوا على إعداد جيش في مكة، وضم جيش من البصرة، وتحرير المدينة من أهل الفتنة، ويكونوا قوة تنصر الخليفة علي بن أبي طالب رضي الله عنه.

 

شاركنا ما تحب عن هذه السلسلة في التعليقات.
لمتابعة سيرة علي بن أبي طالب كاملة على اليوتيوب.