الحلقة العاشرة: الإمام مالك بن أنس: أولاد الإمام -موقفه من أعطيات الخلفاء والعلماء والتعامل معهم


تاريخ النشر: - تاريخ التعديل:

محتوى الحلقة


الإمام مالك: إمام دار الهجرة، الإمام الذي خلّد التاريخ ذكره، وبات مذهبه من أعمدة الفقه على مرّ الزمان وفي كل مكان، نقدم سيرته ليكون قدوة لأبنائنا وشباب جيلنا، وننزع عنهم القدوات الفاسدة في هذا المجتمع، حتى نخرج للعالم أمة همها سعادة البشر أجمعين.

محتوى الحلقة:

الإمام مالك بن أنس

شخصية الإمام مالك

أولاد الإمام مالك

  • ولد للإمام أربعة أبناء: ثلاثة ذكور (يحيى ومحمد وحماد) وبنت (فاطمة)
  • فاطمة كانت تحفظ الموطأ عن ظهر قلب وكانت شديدة الإتقان، بينما أحد أبنائه انصرف إلى الصيد وترك طلب العلم فما رأي الإمام مالك؟

موقف الإمام من أعطيات الخلفاء والعلماء

  • أبو جعفر المنصور يعطيه (6000) دينار، ويقبلها وموقفه من ذلك.
  • لم يكن يتهافت على مجالسهم لطلب الأعطيات.
  • أدب المنصور مع الإمام مالك عنما أسقط الإمام المال بحضرته.
  • الليث بن سعد إمام مصر كان يرسل الهدايا إلى الإمام مالك.

الإمام وعلاقته مع الخلفاء

  • عاصر (13) من الخلفاء الأمويين والعباسيين، وكان يقف موقف الناصح لهم.
  • لم يقبل أن يعلم أولاد الخلفاء في قصورهم، لأنه يرى أن العلم يؤتي ولا يأتي.
  • بين الخليفة المهدي والإمام مالك.
  • كان لا يهاب الخلفاء ويبدي النصح لهم.
  • أين كان مجلسه من أبي جعفر المنصور وثناء المنصور عليه.
  • لم يكن يلتزم بالتقاليد المتتبعة في مجالس الخلفاء( تقبيل يد الخليفة- تشميت الخليفة عند العطس).
  • موقف الإمام مالك من ثورة آل البيت (محمد ذو النفس الزكية)، وجواب الإمام مالك الذكي في مسألة طلاق المستكره، التي تنصرف إلى بيعة المستكره.